منتديات بني ورثيلان التعليمية


في منتديــات بني ورثيـــلان التعليميــــة.

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بالدخول إذا كنت عضوا معنا
أو التسجيل إن كنتَ زائرا و ترغب في الانضمام إلى أسرتنا
سنتشرف كثيرًا بتسجيلك . شكرًا
الإدارة



كيف يجلب رضا الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

mot3 كيف يجلب رضا الله

مُساهمة من طرف نجمة سيّدأحمد في الخميس 09 ديسمبر 2010, 20:14

كَيْفَ يُجْلَبُ رِضَا اللهِ؟


قَالَتْ جَدَّتِي:
- تَحْضُرُنِي الآنَ سَالِفَةٌ مِنْ سَوَالِفِ جَدِّي مُحَمَّدِ الشَّرِيفِ دَعِينِي أَرْوِيهَا لَكِ. لاَ شَكَّ أَنَّكِ تَعْلَمِينَ مَدَى سَعَادَتِي حِينَ أَتَحَدَّثُ عَنِ الْمَغْفُورِ لَهُ. وإِنِّي أَلْمَسُ بَيْنَ ضُلُوعِكِ تَعَلُّقاً بِهِ فِي مِثْلَ الْعُنْفُوَانِ الَّذِي أُكِنُّهُ لِشَخْصِهِ الْحَبِيبِ. فَلْنَسْتَمْتِعْ إِذاً سَوِيَّةً بِذِكْرَاهُ ومِيرَاثِهِ ولْنَخْتَلِ بِهِ هُنَيْهَةً نَسْرِقُهَا مِنْ زَمَانِنَا، نَتَلَقَّفُ كَلِمَاتٍ بَالٍغَاتٍ، حُلْوَاتٍ كَمَذَاقِ الشُّهْدِ، يُلْقِي بِهَا إِلَيْنَا مِثْلَمَا تَفْعَلُ الطَّيْرُ تُلقِّمُ فِرَاخَهَا فِي مَناقِيرِهَا ولْنُخْلِدْ سَانِحَةً لِلسَّكِينَةِ والهُدُوءِ اللَّذَيْنِ يُخَيِّمَانِ حَوْلَ ذَلِكَ الشَّيْخِ الْوَدِيعِ أَبَداً. كَأَنَّ كُلَّ شَيْءٍ غَابَ أَوْ فَسَخَ، عَلَى غِرَارِ الْحُلْم الْمُتَبَخِّرِ فَلَمْ يَبْقَ سِوَى صَوْتِهِ الشَّفِيقِ يَنْقُشُ فِي أَفْئِدَتِنَا عِبَراً تِلْوَ الْعِبَرِ.
أَخْبَرَنِي –سَقَى اللهُ ثَرَاهُ- أَنَّهُ لَمَّا كَانَ فِي آلِ جَنَّاوَنَ ، فِي جِبَالِ بَنِي يَعْلَى ، هَطَلَ فِي تِلْكَ السِّنِينِ مِنَ الْقَرْنِ الْمَاضِي ثَلْجٌ غَزِيرٌ غَطَّى الدَّشْرَةَ بِرُمَّتِهَا.
وقَالَ جَدِّي إِنَّ الْقَبَائِلَ كَانَتْ تَذْبَحُ الجُزُورَ قُرْبَاناً لِلْمَوْلَى حَتَّى يَرْفَعَ عَنْهَا الْبَلاءَ الأَبْيَضَ فَضَحَّى آلُ جَنّاوَنَ بَيْنَ الْمُضَحِّينَ وقَدَّمُوا للهِ فَرَداً حَتَّى يَهُدَّ جِبَالَ الثُّلُوجِ عَلَى نَفْسِهَا بِسَلاَمٍ فَلاَ تَمَسَّهُمْ بِسُوءٍ.
ونذَرُوا للهِ أَنْفُسَهُمْ بِالتَّقَرُّبِ لَهُ بِالْعِبَادَاتِ فَأَضْحَوْا يَنْسِلُونَ إِلَى الْمَسْجِدِ الْوَحِيدِ فِي الْقَرْيَةِ، يَنْسابُونَ إِلَيْهِ بَيْنَ خَنادِقَ بَيْضاءَ قَدِ اِرْتَفَعَتْ جَوَانِبُهَا عَنْ يَمِينِهِمْ وَعَنْ شِمَالِهِمْ كَمَا ارْتَفَعَتْ لُجَّتَا الْبَحْرَيْنِ عَنْ جَانِبَيْ قَوْمِ مُوسَى عَلَيْهِ السَّلاَمُ فِي الْبَحْرِ الأَحْمَرِ.
وروى جدّي أنّ الثّلج، مِن كَثافَته، غطّى جَماجِم الأشجار ولو أنّ أمْعاءَ الفَرَدِ المَذْبُوح تبتُّلا للهِ لم تَبْدُ مُتَدَلِّيَة من أغصان صَفْصافة عالية، عاتِية، لَماَ انْتَبَهَ القَرَوِيّون لذلك… إنّ "آل جَنّاوَنَ" ذَبَحُوا الْفَرَدَ فوق صَفْصافة غطّاها الثّلجُ ولم يَشْعُرُوا…
ولَمْ تَفْتَأِ النَّاسُ تَدْعُو فِي الْجَامِعِ أَحَرَّ الدَّعَوَاتِ. تَبْتَهِلُ النَّجَاوَى الصَّادِقَةَ عَسَى أنْ يَرُدَّ عَلَيْهِمِ الرَّحْمَنُ الأَيَّامَ الْمُشْمِسَةَ ويُزِيحَ عَنْهُمْ حُجُبَ الظَّلاَمِ الْبَاهِتِ فَتَنْقَشِعَ مِنْ أَمَامِهِمْ وحَوْلَهَمُ سَتَائِرُ الصَّحْرَاءِ الْبَارِدَةِ.
ودَامَ الأَمْرُ خَمْسَةَ عَشَرَ يَوْماً ثُمَّ أَرِبَ آلُ جَنَّاوَنَ وطَمِعُوا فِي مِيقَاتِ رَبِّهِمْ وصَارُوا فِي لِقَاءَاتِهِمْ الْمُتَكَرِّرَةِ فِي بَيْتِ اللهِ الْبَسِيطِ يَشْعُرُونَ بِحَرَارَةٍ تَمْلأُ بَطائِنَهُمْ بِنِعْمَةِ الأُخُوَّةِ الَّتِي بَاتَتْ جامِعَتَهُمْ فِي ذَلِكَ الْمَضْرِبِ خَطْرَاتٍ كَثِيرَةً فِي الْيَوْمِ وتَبْدُو وكَأَنَّهَا تُذيبُ تِلْكَ الطَّبَقَاتِ الْجَامِدَةَ فِي الْخَارِجِ بِخُشُوعِهَا وقَرِيباً تَصِيرُ سَرَاباً.
إلاَّ أَنَّ رَجُلاً وَقَفَ دُونَهُمْ ودُونَ الْقِبْلَةِ فِي الْبَيْتِ الطَّهُورِ وهالَهُمْ بِكَلاَمِهِ ففُجِعُوا فِي أَمَانِيهِمْ وقَدْ بَرَدَ الْكَوْنُ حَوْلَهُمْ فَجْأةً وحَبَطَتْ فِي أَفْئِدَتِهِمْ إرْهَاصَاتُ السُّخُونَةِ ومَاتَتْ فِي بَرَاعِمِهَا زَهَرَاتُ الرَّبِيعِ.
قَالَ الشَّخْصُ الْغَرِيبُ:
- أََلاَ تَسْتَحُونَ يَا آلَ جَنَّاوَنَ؟… تَذْبَحُونَ الْفَرَدَ تَقَرُّباً إِلَى رَبِّكُمْ لِيَرْفَعَ عَنْكُمُ الْبَلاَءَ. تُصَلُّونَ الأوْقَاتَ فِي الْجَامِعِ وقَدِ اِلْتَصَقَتْ بِسَجَّادَاتِهِ جَوَانِبُكُمْ. تَجْمَعُونَ تَضَرُّعَاتِكُمْ فِي ظَرْفٍ مُوَحَّدٍ عَسَاهَا تَبْلُغُ عَرْشَ الرَّحْمَنِ فَتُصْمِيَ مَعاً ولَكِنَّ أَحَدَكُمْ لَمْ يَكْتَرِثْ لِشَخْصِي الْفَقِيرِ، الْغَرِيبِ بَيْنَكُمْ… إيْ مَرْحَى لَكُمْ آلَ جَنَّاوَنَ!… طُوبَى لَكُمْ تَعبُّدُكُمْ وتَبَتُّلُكُمْ!… كَيْفَ أقْضِي بِهَذَا الْجَامِعِ أُسْبُوعَيْنِ أَقْتَاتُ بِمَا تَقْتَلِعُهُ أَصَابِعِي مِنَ الثَّلْجِ الْمَغْرُوسِ حَوْلَ حِيطَانِ الْمَسْجِدِ وبَيْنَ جَنَباتِهِ وأَخْمِشُ بِأَظَافِرِي مِنْ جَلِيدِهِ الْقَارِسِ لأَبُلَّ رِيقِي عَلَى أنَّهُ يَجْمُدُ فِي حِينِهِ ثُمَّ لاَ أَجِدُ فِيكُمْ سَنَداً؟…أَجَلْ قَضَيْتُ أُسْبُوعَيْنِ أَلْتَمِسُ هَباءً قَضْمةَ كِسْرَةٍ أَنْتِشُهَا ولاَ أَفْتَرِشُ سِوَى حَصِيرٍ مِنْ حَلْفَاءَ قَدْ رَثَّ بِهَذَا الْمَسْجِدِ الْبَالِي حَيْثُ بَلِيَتِ الْقُلُوبُ ولَكِنْ فِي غَيْرِ حُبِّ اللهِ وَأَنْتُمْ فِي غَيْبُوبَةٍ تَسْرَحُونَ… عَجَباً! أَأَكُونُ كُلَّ هَتِهِ الْمُدَّةِ أَسِيرَ بَرْدٍ يَلْسَعُنِي فِي كُلِّ شِبْرٍ مِنْ جِسْمِي الهَزِيلِ وتَعُضُّنِي أَنْيَابُهُ السَّلِيطَةُ كَمَا تَلْدَغُ الْعَقْرَبُ فَرِيسَتَهَا فَيَسْرِيَ سُمُّهَا فِي دَمِ الْعُرُوقِ وأَنْتُمْ يَا آلَ جَنَّاوَنَ ولاَ كَأَنَّكُمْ تَدْرُونَ… ولاَ كَأَنَّكُمْ تَنْتَبِهُونَ… مَعَ أَنَّكُمْ تَلْقَوْنَنِي فِي كُلِّ صَلاَةٍ وفِي كُلِّ يَوْمٍ وفِي كُلِّ مَوْعِدٍ ولَكِنَّكُمْ لَمْ تَرَوْنِي لأَنَّكُمْ عُمْيَانٌ لا تُبْصِرُونَ، قَدْ طُمِسَتْ قُلُوبُكُمْ فَلاَ تُفِيدُكُمْ عُيُونُكُمُ الْمَفْتُوحَةُ فِي شَيْءٍ!
كَيْفَ عَسَى أَنْ تَبْتَهِلُوا رَبَّكُمْ كَيْ يَرُدَّ عَلَيْكُمُ الشَّمْسَ ومَآقِيكُم عَاجِزَةٌ عَنِ الاِمْتِلاَءِ بِنُورِ الدِّفْءِ وبَسْمَةِ الشَّفَقَةِ يَتَلاعَبُ بَيْنَ ثَنَايَاهَا ضِيَاءُ الرَّحْمَةِ والإِحْسَانِ؟… كَيْفَ تَنْوُونَ النَّهَارَ وقَدْ أَظْلَمَتْ بَصَائِرُكُمْ واسْوَدَّتْ دَخَائِلُكُمْ؟
كُنْتُمْ تُصَادِفُونَنِي فِي كُلِّ وَقْتٍ أُصَلِّي كَتِفِي لأَكْتَافِكُمْ وكُوعِي لأَكْوَاعِكُمِ فَلاَ يَسْرِي إِلَى قُلُوبِكُمُ الْعَطْفُ عَلَى حَالِي و لاَ الرِّثاءُ أَوِ الْحَسْرةُ لِضَيَاعِي ثُمَّ طَمِعْتُمْ أَنْ يَتَقَبَّلَ مِنْكُمْ بارِئُكُمْ؟
تَبّاً لَكُمْ آلَ جَنَّاوَنَ
مِنْ صَلاةٍ ونُسُكٍ!… تَبّاً لَكُمْ مِنْ قَوْمٍ لاَ تَعْطِفُونَ عَلَى الدَّرْوِيشِ!
قَالَ جَدِّي مُحَمَّدُ الشَّرِيفُ:
- ثُمَّ إِنَّ الزَّاهِدَ الْغَرِيبَ ضَرَبَ الْبَابَ واخْتَفَى وَرَاءَ كُثْبَانِ الثُّلُوجِ كَأَنَّهُ شَبَحٌ بَدَا لَنَا لِيُعَلِّمَنا مَغْزًى مِنَ الْمَغَازِي ثُمَّ تَبَدَّدَتْ صُورَتُهُ كَالدُّخَّانِ وطَارَتْ عُقُولُنَا ورَكِبَنَا وَجَلٌ أَشَدُّ مِنْ ذَلِكَ الَّذِي عَرَفْنَاهُ مِنْ تَهَافُتِ الثَّلْجِ وخَشِينَا غَضَبَ الرَّحْمَنِ عَلَيْنَا.
وأَطْرَقَ جَدِّي بُرْهَةً يَنْظُرُ إِلَى ذَرَّاتِ التُّرَابِ بَيْنَ قَدَميْهِ ثُمَّ أَرْدَفَ:
- الْحَقَّ تَبْغِينَ بُنَيَّتِي؟… فَإِنَّا فِعْلاً لَمْ نَرَ ذَلِكَ الْمَخْلُوقَ النَّاسِكَ بَيْنَنَا… وإِنَّهُ صَدَقَ إذْ نَعَتَنَا بِالْعَمَى وانْطِفَاءِ النَّظَرِ… لاَ تُكَذِّبِينِي…فَلَوْ أَنَّا انْتَبَهْنَا إِلَيْهِ لَمَا تَرَكْنَاهُ بَيْنَنَا خَمْسَةَ عَشَرَ يَوْماً لاَ نَقْرِيهِ… لَكِنَّا حَقّاً لَمْ نَلْحَظْ وُجُودَهُ فَقَدْ كُنَّا كَثِيرِي الاِهْتِمَامِ بمُصِيبَتِنَا فَغَفَلْنَا عَنْ صَاحِبِنَا…

نجمة سيّد أحمد
(حكايات جدّتي)

ملاحظة: ما أدري كيف هو الجوّ عندكم. أمّا هنا فبارد يقصم الظّهر، حتّى إنّ الثّلج تهاطل أمس خمس ساعات متواليات فأحببت أن أشاطركم هذه القصّة.



نجمة سيّدأحمد
عضو مميز
عضو مميز

الجـــنـــس : انثى
تاريخ التسجيل : 04/12/2010
العـــــمـــــر : 48
عـــدد المساهمـــات : 695
الـمــــــــــــزاج : حادّ

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

mot3 رد: كيف يجلب رضا الله

مُساهمة من طرف أبو إلياس في الخميس 09 ديسمبر 2010, 20:41

في الحقيقة أتحفتنا بهذه الأقاصيص من التراث المحلي و بلغة منقّحة

تكشف عن مدى تمكنك من قواعد اللغة و الأساليب البلاغية المتنوعة.

أما عن حال الجو عندنا ، فهو جد معتدل هذه الأيام ، و جد مناسب

للفلاحين قصد التقاط الزيتون في أجواء عائلية حميمية.

و مع هذا ، فنحن ننتظر تساقط الثلوج بفارغ الصبر .

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
---------

أبو إلياس
المديــــر العــــام
المديــــر العــــام

الجـــنـــس : ذكر
تاريخ التسجيل : 25/06/2009
العـــــمـــــر : 48
عـــدد المساهمـــات : 3913
الـمــــــــــــزاج : منفعل

http://morchid.naturalforum.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

mot3 رد: كيف يجلب رضا الله

مُساهمة من طرف نجمة سيّدأحمد في الخميس 09 ديسمبر 2010, 20:45

استجاب الله لدعواتكم فبلاد القبائل بدون ثلوج كالرّجل بدون برنس.

وعلى ذلك فأنتم تستعدّون لعصر الزّيتون وملء الزّيوز بالزّيت الصّافي كالدّهن؟

كم أغبطكم على تلك الأجواء عافاكم الله من عين الحسود!

نجمة سيّدأحمد
عضو مميز
عضو مميز

الجـــنـــس : انثى
تاريخ التسجيل : 04/12/2010
العـــــمـــــر : 48
عـــدد المساهمـــات : 695
الـمــــــــــــزاج : حادّ

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

mot3 رد: كيف يجلب رضا الله

مُساهمة من طرف aissa.b في الخميس 09 ديسمبر 2010, 20:55




جزاك

aissa.b
عضو برونزي
عضو برونزي

الجـــنـــس : ذكر
تاريخ التسجيل : 19/11/2010
العـــــمـــــر : 21
عـــدد المساهمـــات : 885
الـمــــــــــــزاج : هادىء

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أوقات الصلاة للجزائر العاصمة وضواحيها
اختر لغة المنتدى من هنا
----------------------------------------------------------------------------